• Harley Street Dental Center
  • Harley Street Dental Center
  • Harley Street Dental Center

تقويم الأسنان

Orthodontics

تنصح رابطة أطباء الأسنان بأن يحظى الأولاد بتقييم تقويميّ في سن السابعة كحدٍ أقصى. ومع أنه يمكن
الخضوع لعلاج تقويمي في أي عمر، إلا أن العلاج في الوقت المناسب يضمن صحة أسنان قصوى.

(سوء الإطباق*) والوقاية منها ومعالجتها. ويوفّر مقدّم رعاية صحية فموية يُعرَف بطبيب تقويم الأسنان ،
ويكون بالإجمال قد أتمّ سنتين إلى ثلاث سنوات من التدريب الإضافي بعد إنهاء دراسته في كلية طب
الأسنان.

مع كل التقدّم الأخير في مجال تقويم الأسنان، بات وضع الأقواس بالغ السهولة. فقد أصبحت الأجهزة
والعلاجات الحديثة للغاية متوفرة الآن، إبتدا

ءاً من الأقواس المعدنية التقليدية مروراً بتلك الشفافة وبلون الأسنان وصولاً إلى الأسلاك التي طورتها
(الناسا)، المنشّطة حرارياً والتي تستلزم تعديلات أقل! حتى أن بعض المرضى قد يكونوا مرشّحين للعلاج
بالـ"إنفيزالاين" (Invisalign)، الطريقة الثورية لتقويم الأسنان بواسطة راصفات شفافة شبيهة بالمُثبتات لا
تحتاج إلى أقواس ولا أسلاك!

إذا كان العلاج ضرورياً، سنناقش بالتفصيل الخيار العلاجيّ الأكثر ملاءمةً لك!

سواء تعلق الأمر بأقواس تقليدية أو بطبيقات قابلة للنزع ومصنوعة حسب الطلب، يستطيع تقويم الأسنان
مساعدتك لتحصل على الابتسامة الصحية والمستقيمة والجميلة التي كنت تنتظرها!

إتصل بنا اليوم وحدد موعد زيارتك لطبيب تقويم الأسنان!

*سوء الإطباق هو العبارة التقنية التي تعني الأسنان غير المتطابقة. ولا يؤثر سوء الإطباق في الأسنان
فحسب بل أيضًا في مظهر الوجه. معظم حالات سوء الإطباق وراثية؛ إلا أن بعضها عائد لعادات مُكتَسبة

كمصّ الإبهام ودسر اللسان. كما أن الفسحة التي يتركها اقتلاع سن شخص بالغ أو الخسارة المبكرة لسنٍ
لبنية يمكن أن تساهما في سوء الإطباق.